Home / Puskin / المركز الثقافي و الإعلامي الإندونيسي

المركز الثقافي و الإعلامي الإندونيسي

المركز الثقافي الإندونيسي سفارة جمهورية إندونيسيا

دورة تعليم اللغة الإندونيسية لغير الناطقين بها

اللغة دليل على هوية الشعوب، فالتعرف على لغة ما، يعطي لك أكثر معلومات عن حضارة شعبها، حيث أن اللغة تعطي وصفا عن حضارة ذلك الشعب، وتعريف ونشر اللغة إلى شخص ما، يعطي معلومات تتعلق بحضارة وثقافة أهلها، وكلما ازداد المرء معرفة بحضارة وثقافة الآخر سهل عليه التفاعل مع الناطقين بهذه اللغة.

ونظرا لإدراك المركز الثقافي لسفارة جمهورية اندونيسيا بالقاهرة بأهمية اللغة، فإن ذلك باعث ومحفزا لفتح دورات لتعليم اللغة الإندونيسية لغير الناطقين بها.

ويعتب المركز وجود هذه الدورات و معرفة الناس بحضارة إندونيسيا وسيلة للمساهمة في ازدهار اندونيسيا اقتصاديا واجتماعيا وسياسيا وثقافيا وما إلى ذلك مع الدول المعنية بذلك الأمر وعلى رأسها مصر.

 

أهمية دراسة اللغة الإندونيسية:-

  • تعتبر اندونيسيا رابع أكبر دولة في العالم،حيث يبلغ عدد سكانها 240 مليون نسمة،كما أنها تعد أكبر دولة إسلامية في العالم من حيث عدد السكان.
  • اللغة الإندونيسية من إحدى الوسيلة الفعالة تواصل لعدة دول آسيوية بالإضافة إلى إندونيسيا مثل ماليزيا وجنوب تايلاند و بروناي وسنغافورة، حيث تستخدم هذه الدول اللغة الملايو والتي تختلف اختلافا بسيطا فقط عن اللغة الإندونيسية، فبمجرد أن تتعلم وتفهم اللغة الإندونيسية يفسح لك مجالا واسعا للتواصل مع سكان هذه الدول، بالإضافة إلى ذلك فإن اللغة الإندونيسية أصبحت الآن اللغة الرسمية الثانية في أستراليا.
  • اندونيسيا لديها إمكانية اقتصادية وسعة حيث إن الاقتصاد الإندونيسي فى تطور مستمر بما أتاح لإندونيسيا كدولة عظمى ضمن فئة دول مستقبل العالم، فإندونيسيا الآن مساوية للدول الكبرى والنامية في العالم مثل الصين والهند وروسيا والبرازيل، وبقدرتك على إجادة اللغة الإندونيسية ستزداد فرصتك لعقد صفقات تجارية مع عدد الشركات الإندونيسية.
  • اندونيسيا دولة ذات ثروة حضارية و ثقافية عالية فباستعاب لغتها سيفسح لك مجالا واسعا للتعرف على تنوع حضارة وثقافة اندونيسيا، مثلا بالنسبة للوسط الأكاديمين الذين يركزون على عملية الأبحاث العلمية المتعلقة بتنوع حضارة اندونيسيا،أصبح تعلم اللغة أمرا ضروريا.
  • تتميز اللغة الإندونيسية عن غيرها من اللغات بسهولة قواعدها النحوية والصرفية والبلاغية إلى جانب سهولة النطق بها.
  • تعلم هذه اللغة مهم جدا لمن يريد التواصل مع المجتمع الإندونيسي أو يريد السفر إلى إندونيسيا لأسباب مهنية أو دراسية أو سياحية غير ذلك أو.

 

مميزات الدراسة في المركز الثقافي الإندونيسي:-

  • بيئة مهيأة للغة: لتسهيل وتيسير طلبة المركز في إجادة اللغة الإندونيسية فإن المركز قد هيئت بيئة إندونيسية مميزه حيث الأساتذة والموظفون والطلاب يستخدمون هذه اللغة داخل المركز.
  • المعلم المحترف: يتم إرشاد الطالب من قبل المعلمين المحترفين حتى تزيد قدرة الطالب على التحدث بالغة الإندونيسية.
  • – تعلم هذه اللغة مهم جدا لاسيما لمرشد سياح. علما بأن السياح الإندونيسي الذين زاروا مصر سنويا لا يقل عن 35 ألف سياح.
  • من خلال هذه اللغة من الممكن أن تصبح مترجما. وقد ترجمت بالفعل ألوف من المؤلفات العربية إلى اللغة الإندونيسية وخصوصا الكتب الدينية.

نظام الدراسة:-

  • يخصص المركز ثلاثة أيام أسبوعيا للدراسة ، وهي أيام السبت والثلاثاء والخميس من كل أسبوع.
  • يوفر المركز موعدين للمحاضرة، يختار الدارس من بينهما ما يناسب وقته:-
  • تبدأ المحاضرة الأولى في الساعة الرابعة ونصف وتنتهي في الساعة السادسة مساء.
  • أما المحاضرة الثانية فتبدأ في الساعة السادسة ونصف وتنتهي في الساعة الثامنة مساء.

 

منهج التعليم:-

يستخدم المركز عدة طرق للتدريس داخل المركز وهي :-

  • التواصل: طوال فترة التعلم، دائما ما يحدث حوار ومناقشة بين الطالب والمعلم، فالمعلم ليس فقط مدرسا ولكنه أيضا بمثابة صديق وله كمال الاستعداد لمساعدة الطالب ومرافقته خلال رحلة التعلم، ولذلك فإن الطالب ستزداد قدرته على الارتقاء بمستوى فهمه واستماعه وتحدثه للغة.
  • غرفة الدراسة: جهزت الفصول لتكون هادئة ومريحة للطلاب، فالغرض من عملية التعليم أن تكون الدراسة ممتعة وتتم في جو من الألفة.

كذلك صممت الفصول على الطراز الإندونيسي لإحساس الطالب بالبيئة الإندونيسية.

  • الواجبات المنزلية: يطلب من المتعلم أداء واجبات منزلية لتزيد من إجادته للغة الإندونيسية.
  • الأنشطة الخارجية: لا يتم التعليم داخل الفصل فقط بل يحث الطلبة على ممارسة اللغة خارج الفصل، مثل استخدامها في مكتب الإدارة والسوق وما إلى ذلك ليجنب الملل أثناء الدراسة داخل الفصل.
  • الجو الإندونيسي: يتم إحضار الطلاب إلى عدة أماكن تتسم بالجو الإندونيسي، مثل المكتبة الإندونيسية والمطاعم الإندونيسية والمنظمات الطلابية الإندونيسية وغير ذلك، حيث تعد هذه الأماكن تجمع فيها الجالية الإندونيسية بالقاهرة.

كذلك يتم دعوة الطلاب لحضور عدة برامج واحتفالات إندونيسية متنوعة مثل حفلات الزفاف والاحتفالات بالذكرى السنوية والمعرض الثقافي الإندونيسي وما إلى ذلك حتى يتمكن الطلاب دائما من الشعور بالجو والمناخ الإندونيسي.

  • مشاهدة الأفلام الإندونيسية: لترسيخ مهارة الفهم والاستماع لدى الطلاب، يقوم المركز بعرض أفلام إندونيسية عليهم، حيث سيزداد معرفة الطلبة بحضارة إندونيسيا. بالإضافة إلى ذلك يطلب منهم كتابة تلخيص ووصف لأحداث الفيلم، ثم يتم مناقشته في داخل الفصل.
  • يبلغ مجمل عدد الطلاب داخل الفصل الواحد 10 طلاب كحد أقصى.
  • المعلم كمشرف الذي دائما يتابع مدى قدرة الطلاب للغة.

 

هدف الدورة:-

يهدف المركز أن يصبح الطالب ماهرا في اللغة الإندونيسية وقادرا على التحدث بها بعد انتهائه من دراسة كل المستويات بالمركز حيث يصبح مجيدا ومتعمقا في اللغة الإندونيسية سواء استماعا أو قراءة أو كتابة أو إدراكه لقواعد اللغة وما إلى ذلك.

 

الغرض من الدورة:-

أن يتم استخدام تعليم اللغة الإندونيسية في المركز من أجل عدة مجالات مختلفة ومتنوعة مثل الإرشاد السياحي أو الصحافة أو الدراسة الأكاديمية أو في مجال البحث العلمي أو في مجال التجارة أو حتى من أجل التعرف على مجتمع وحضارة اندونيسيا.

 

برنامج الدراسة:-

لمساعدة الطلاب على إيجاد وإتقان اللغة يوفر المركز أربع مراحل تعليمية مختلفة وهي كالآتي:-

 

المرحلة الأولى وهي المرحلة الأساسية:-

صممت المادة التعليمية في هذه المرحلة بغرض إمداد الطلاب بأساسيات اللغة مثل تركيب الجمل والنطق باللغة وتكوين تراكيب بسيطة وزيادة الحصيلة اللغوية والتدرب على المحادثة وفهم النصوص المكتوبة والتدرب على الاستماع.

المرحلة الثانية وهي المرحلة المتوسطة:-

تعد المادة التعليمية في هذه المرحلة استكمالا لما تم دراسته في المرحلة الأساسية ويتم تركيز فيها على المحادثة و إتقان الطالب لمهارات الحوار.

 

المرحلة الثالثة وهي المرحلة المتقدمة:-

تعتبر المادة في هذه المرحلة استكمالا لما سبق دراسته في المرحلة المتوسطة ولكن يتم التركيز فيها على تنمية مهارات الكتاية والفهم.

 

مدة الدراسة:-

كل المرحلة يستغرق خمسة أشهر مقسمة على مستويين بمعدل ثلاثة أيام في الأسبوع.

 

المرحلة الرابعة وهي مرحلة التخصص:-

في هذه المرحلة يختار الطالب قسما يتناسب مع اختصاصه،فالهدف من ذلك أن يصبح الطالب قادرا على التعمق في اللغة الإندونيسية بما يتناسب مع مجال دراسته مثل الإرشاد السياحي والصحافة والتجارة وغير ذلك.

 

نظام الدرجات:-

يمنح الطالب نتيجة إجمالية خاصة به في نهاية كل مستوى على حدة، بناء على تقييم المعلم لأدائه الدراسي أثناء عملية التعلم  في الفصل وفي الامتحانات، بحيث يتم منحه نسبة مئوية عن كل تقييم كما هو موضح كالآتى:-

  • التقييم اليومي في الفصل ( 20%).
  • نتيجة الامتحان التحريري لنصف المستوى ( 25%).
  • نتيجة الامتحان الشفهي لنهاية المستوى (20%) .
  • نتيجة الامتحان التحريري لنهاية المستوى ( 35%) .

نظام المركز:-

  • يتم توزيع الطلاب على الفصول طبقا لما تقرره إدارة المركز.
  • لا يسمح بالتحويل من فصل إلى آخر إلا بعد الحصول على الموافقة الرسمية من إدارة المركز.
  • على الطالب الالتزام بارتداء الملابس اللائقة بالمكان.
  • لا يجوز ارتداء البنطلون القصير ( الشورت ) والنعل داخل المركز.
  • يمنع التدخين داخل المركز، كما يجب غلق الهاتف المحمول داخل الفصل.
  • لا يسمح للطالب بتصوير كتاب المنهج المقرر بالمركز.
  • على الطالب أن يتحلى بصدق النية وأن يمتلك همة عالية ونشاطا أثناء مشاركته في الدورة وكذلك عليه الالتزام بالقواعد المقررة من قبل المركز بغية الوصول للهدف المنشود والمرجو من هذه الدورات.

  • شهادة الدورة:-
  • يتم منح الدارسين شهادة رسمية مقدمة من قبل المركز بعد اجتيازهم كل مستويين بنجاح.

مواعيد التسجيل

التسجيل مفتوح بالمركز أيام السبت والثلاثاء والخميس من الساعة الثانية ظهرا حتى الساعة الثامنة مساءا وأياما الأحد والاثنين والأربعاء من الساعة الثامنة صباحا حتى الساعة الثانية ظهرا

التواصل مع الخريجين:-

عندما ينتهى الطالب من دراسة جميع مستويات اللغة الإندونيسية في المركز، فإنه يصبح من خريجي المركز ويتم تكوين شبكة تواصل مع الخريجين بشكل مكثف ومنسق من قبل المركز، حيث تعتبر هذه الشبكة وسيلة تواصل وتشكيل بيئة اندونسية فيما بينهم.

الفن والحضارة في المركز الثقافي لسفارة جمهورية اندونيسيا بالقاهرة

مقدمة:-

منذ أن تم إنشاء ( البوسكين ) وكل ما يعرف عنه هو إعطاءه دورات تعليم اللغة الإندونيسية فقط ، في حين أنه إذا عدنا لإسمه ، فإن البوسكين تعنى المركز الثقافي والإعلامي، واللغة تشكل جزء صغير من ثقافه وحضارة الشعب،وحيث أن في اندونيسيا مازالت هناك جوانب حضارية كثيرة تحتاج لترويجها ونشرها بين الشعوب اللأخرى حتى تزداد معرفتهم بعظمة الشعب الإندونيسي.

نظرا لما سبق ذكره فإنه بدءا من هذه الفترة، سيتم الترويج والنشر لجوانب أخرى من حضارة وثقافة اندونيسيا للشعوب الأخرى وبخاصة الأجانب الذين يعيشون في مصر.

الغرض من ذلك:-

غرض النشاط السابق ذكره هو تعريف الأجانب بنواحى شتى من ثقافة وحضارة اندونيسيا.

الهدف:-

  • ازدياد معرفة الأجانب بالتراث الثقافى والحضاري الغني لشعب اندونيسيا.
  • زيادة اهتمام الأجانب بالتفاعل المتبادل العميق تجاه دولة وشعب اندونيسيا.

الأنشطة المتوفرة بالمركز:-

يتم عقد عدة أنشطة مختلفة بالمركز وهى كالآتي:

  • تعلم العزف على آلة الانكلونج.
  • تعلم فنون الدفاع عن النفس الإندونيسية (الصيلات).
  • مشاهدة الأفلام الإندونيسية.
  • تعلم المداوة والمعالجة بالوخز بالإبر.
  • التعاون مع عدة مراكز ثقافية أجنبية في مصر.
  • تعزيز البيئة الحضارية الإندونيسية في البوسكين.

About admin

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *